• رئيس التحرير المسؤول .. فايز الأجراشي
  • نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب و تلفون 0799545577

إطلاق رواية (لا ربيع في هذه المدينة) للكاتب (حسن الحلبي

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2024-01-19
1667
إطلاق رواية (لا ربيع في هذه المدينة) للكاتب (حسن الحلبي

 "إطلاق رواية (لا ربيع في هذه المدينة) للكاتب (حسن الحلبي)"

 
أعلنت دار كيان للنشر عن إطلاق الرواية الجديدة (لا ربيع في هذه المدينة)، للكاتب [حسن الحلبي]، في معرض القاهرة الدولي للكتاب لعام 2024.
 
تقدم الرواية قصة مثيرة ومشحونة بالأحداث المؤلمة والقاسية، تجسد تحديات الحياة في ظل الصراعات والحروب، بأسلوب تسيطر عليه الكوميديا السوداء.
 
تأخذ الرواية قراءها في رحلة عبر  مدينة مزقتها الحرب، وتسرد تجارب شخصياتها العميقة والمؤثرة، من خلال حواراتها القوية وأوصافها الحية، تستكشف الرواية مواضيع مثل الفقدان، الأمل، والنضال من أجل البقاء، وتختتم بمفاجأة غير مسبوقة، حيث أن القارئ سيكون على لقاء مع 3 نهايات متعددة للرواية، ينتقي منها ما شاء أن يناسب مزاجه.
 
تدعو الدار القراء والنقاد لزيارة جناح دار (كيان) للنشر، الواقع في قاعة 1، جناح B10 في معرض القاهرة الدولي للكتاب 2024 واكتشاف هذا العمل الأدبي. 
 
يذكر أن الكاتب (حسن الحلبي) صدر له مسبقا 17 عمل روائي وقصصي، بعضها مع دار (كيان)، و(الرواق) و(ميريت)، وله سلسلة روايات من الخيال العلمي اسمها (تاكسي) مع (روايات مصرية للجيب).
 
نبذة من الرواية :
" يمكنني سماع صوت الانفجارات! هل يمكنك سماعها معي؟ 
بوووووم! صوت انفجار من مكان بعيد!
هل تسمعه؟
اقترب من النافذة وانظر معي، هل ترى تلك الأشلاء المبتورة؟ هل تسمع صدى الانفجارات التي تحقد على الجميع؟ هل تفكر بالقصص التي يقولها زوار غرفة المستشفى التي استيقظت لتجد نفسك فيها، مسجونا في سرير بارد، وأنت تشرب عصير الفراولة رغم أنفك كل يوم؟
هل تفتقد الممرضات؟
هل تحب ساقك؟
هل يعجبك الحديث عن كأس العالم؟
 ما رأيك بصورة القرد المعلقة على الجدار؟
أين ذهب (إسحاق)؟
لماذا يأكل أحدهم من تلك الجثة؟
ماذا تفعل (سناء) الآن؟
أسئلة كثيرة، حاول أن تجد بعض الإجابات قبل أن يقتلك أحد القناصين الذين ينتظرون أن يظهر رأسك لثانية واحدة من وراء النافذة!! "
إطلاق رواية (لا ربيع في هذه المدينة) للكاتب (حسن الحلبي


أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.