• رئيس التحرير المسؤول .. فايز الأجراشي
  • نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب و تلفون 0799545577

المشاركون في الموسم الثالث من حاضنة أورنج للذكاء الاصطناعي يتعرفون على المبادئ الأساسية لمنهجية الأجايل

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2024-07-09
582
المشاركون في الموسم الثالث من حاضنة أورنج للذكاء الاصطناعي يتعرفون على المبادئ الأساسية لمنهجية الأجايل

 استكمالاً لدورها الهادف إلى تعزيز مهارات رياديي الأعمال وتمكينهم من القيام بأدوار أكثر تأثيراً في مجتمعاتهم المحلية من خلال مشاريعهم، عقدت أورنج الأردن ورشة عمل حول أساسيات ومبادئ منهجية الأجايل التي تكتسب أهمية متزايدة في مجال إدارة المشاريع بالنظر إلى تركيزها على بناء المنتج على مراحل وخلال فترات زمنية قصيرة ما يقود إلى نتائج أكثر فاعلية.

 
واستهدفت ورشة العمل التفاعلية المشاركين في الموسم الثالث من حاضنة أورنج للذكاء الاصطناعي الذي تم افتتاحه مؤخراً لتتيح الفرصة لهم لبناء قدراتهم في هذا المجال أو تعزيز معارفهم حوله.
 
وأسهمت الورشة في تطوير معارف المشاركين وإكسابهم عدد من القيم مثل الثقة والعمل التعاوني ونهج العمل القائم على الأهداف وغيرها، حيث عملت المدربتان هناء العلمي وربى الناصر، اللتان تمتلكان خبرة ممتدة في مجال إدارة المشاريع، على تعريف المشاركين بكيفية اكتساب عقلية الأجايل التي تتسم بالمرونة والرشاقة ما يعزز من نجاحات الرياديين ويأخذ مشاريعهم إلى مستويات جديدة من التميز بجهود مركزة ونتائج حاسمة ودقيقة.
 
وأشارت أورنج الأردن إلى أن افتتاح الموسم الثالث من حاضنة أورنج للذكاء الاصطناعي كان الخطوة الأولى لانضمام المزيد من الرياديين إلى رحلة تعليمية متكاملة تركز على المهارات الأحدث والمرتبطة بالثورة الرقمية العالمية والاتجاهات الجديدة
كما أضافت أورنج بأن منهجية الأجايل تقدم خدمة كبيرة للرياديين لأنها تركز على النتائج والأشخاص الذين يعملون على إدارة المشاريع أكثر من تركيزها على المراحل والعمليات ما يوجه الجهود بصورة سليمة ويضمن تحقق نتائج إيجابية خصوصاً لدى الشركات الناشئة.
 
وتجدر الإشارة إلى أن أورنج الأردن سارعت إلى تطبيق منهجية الأجايل في عملياتها منذ عام 2021 وذلك في إطار مساعيها لنشر ثقافة من المرونة في العمل.
 
ومن الجدير بالذكر بأن حاضنة أورنج للذكاء الاصطناعي هي إحدى مبادرات أورنج الريادية المموّلة بالشراكة مع الصندوق الأردني للريادة، وصممت بالشراكة مع جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا، لتعزيز فرص الرياديين والفِرق المنضمة للحاضنة في مرحلة تطوير الأفكار والشركات الناشئة في المرحلة المبكرة، إلى جانب تمكينهم من الحصول على تمويل استثماري والوصول إلى فرص التشبيك بما يمكّنهم من تطوير حلول مبتكرة تسهم في التنمية الاقتصادية والاجتماعية
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.