من يوقف تغول وتجاوزات بعض اصحاب مصاتع ومحلات الحلويات يا دولة الرئيس ..

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2017-12-04
1445
من يوقف تغول وتجاوزات  بعض اصحاب مصاتع ومحلات الحلويات يا دولة الرئيس ..

تشهد بعض  محلات  ومصانع الحلويات المنتشرة في ارجاء البلاد العديد من المخالفات والتجاوزات القانونية والصحية  والعمالية حيث تلحظ انتشار العمالة السورية الغير مرخصة تعمل بها دون حسيب او رقيب وما تنهي من ذلك حتى تلحظ بان ترخيصها ومنذ البداية لم يكن صحيحا لعدم توفر مواقف السيارات للزبائن .. اضف الى تلاعبها الواضح في الاوزان  وعدم التزامهم بالاسعار المحددة وبخاصة حين يتم وضع تلك المواد في علب حديد او غيرها ويتم بيع الكيلو بسعره المحدد من قبلهم لتكتشف بان وزنه الحقيقي لا يزيد عن 800 غرام في احسن الاحوال ..

اما فيما يتعلق بالمواصفات والمقاييس استشهد هنا بمقالة للوزير الاسبق محمد الداودية .. قال بها 

(  صديقي وزير الصحة الأسبق الدكتور علي الحياصات الذي أثر بسداد رأيه ودقة حكمه حذرني قائلا: لو انني أجد كلمة أقوى من كلمة «سم» لأطلقتها على الكنافة التي نأكلها، لاحتوائها على مواد وزيوت مهدرجة واجبان تالفة. وقال لي أصدقاء عديدون لهم صلة بصناعة الألبان والأجبان، ان بيّاعي الكنافة يتسقّطون الجبنة البيضاء «الخربانة» التالفة المضروبة، ويوصّون عليها ويشترونها لرخص ثمنها ولأنها «بتمط»!!) 

لا تخلو مقالة الوزير من انذار خطورة الامر وما وصل به الحال من قبل ثلة مريضة من اصحاب تلك المصانع والمحلات التي حققت مرابح وبالملايين على حساب صحة وجيب المواطن

وكالة العراب نيوز بدورها ستطلع المسؤولين على حيثيات وملابسات ما يحدث لاتخاذ الاجراء المناسب بحقهم ومن ثم سيتم نشر اسمائهم دون تردد ..بعد استكمال فصول البحث الاستقصائي المهني والموثق..

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.