• نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب رقم ٠٧٩٥٦٠٦١٨٨

رقصات يهودية في الأقصى .. واعتداءات على الحراس

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2018-05-13
560
رقصات يهودية في الأقصى .. واعتداءات على الحراس

  اقتحم المئات من المستوطنين، صباح اليوم الاحد، المسجد الأقصى المبارك، في ذكرى احتلال الشق الشرقي لمدينة القدس'توحيد القدس'.


وأفاد فراس الدبس مسؤول العلاقات العامة والإعلام في دائرة الأوقاف الإسلامية أن أكثر من 500 مستوطن اقتحموا المسجد الأقصى عبر باب المغاربة، ومن المتوقع تزايد أعداد المقتحمين اليوم خلال فترة الاقتحامات الصباحية، وبعد الظهر.

وأضاف الدبس أن شرطة الاحتلال وقواته الخاصة توفر الحماية الكاملة للمستوطنين خلال اقتحامهم الأقصى وجولتهم في ساحاته، حيث الانتشار المكثف في الساحات ومرافقتهم خلال الجولة والسماح لأعداد كبيرة بالاقتحام على شكل مجموعات متتالية.

وأوضح الدبس أن المستوطنين يؤدون الصلوات الجماعية داخل المسجد الأقصى المبارك، خاصة في منطقة باب الرحمة والسلسلة والقطانين، بحماية شرطة الاحتلال، لافتا أن العديد من المقتحمين يرتدون قمصانا عليها صورة الهيكل المزعوم.

واوضح ان الوضع لم يختلف على أبواب المسجد الأقصى المبارك من الجهة الخارجية، فمئات المستوطنين ينظمون المسيرات ويؤدون الصلوات على أبواب المسجد.

واعتدت قوات الاحتلال الخاصة على الشيخ عمر الكسواني مدير المسجد الأقصى، وعلى حراس المسجد الأقصى المبارك وعلى كافة موظفي دائرة الأوقاف الإسلامية الذين تواجدوا بين باب القطانين وباب السلسلة، في وقت وفرت الحماية الكاملة لمجموعة كبيرة للمستوطنين بإداء صلاة جماعية في المكان.

واعتقلت قوات الاحتلال محمد الصالحي أحد حراس الأقصى بعد الاعتداء عليه.

ودعت جماعات الهيكل المزعوم عبر وسائل التواصل الاجتماعي والمواقع، على مدار الأيام الماضية، الى تكثيف الاقتحامات في هذا اليوم 'يوم القدس' للمسجد الأقصى، مؤكدة عبر دعواتها انها ستحشد من أكثر 2000 مستوطنا لاقتحامه في يوم واحد ليكون أكبر اقتحام في تاريخه.

وطالبت جماعات الهيكل المزعوم من شرطة الاحتلال عدم ادخال المسلمين الى الأقصى اليوم، وأن تكون الاقتحامات من الساعة السابعة والنصف صباحا حتى السادسة مساء.

ودعا وزراء ونواب كنيست لتكثيف الاقتحامات اليوم الى المسجد الأقصى، ونشروا الدعوات من خلال تسجيلات لهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
 
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.