• نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب رقم ٠٧٩٥٦٠٦١٨٨

لهذا السبب اخفقت الشركة التركية بتفجير صوامع العقبة القديمة!

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2019-01-09
663
لهذا السبب اخفقت الشركة التركية بتفجير صوامع العقبة القديمة!

 اخفقت شركة (E.G.E NITRO) التركية بتنفيذ تفجير صوامع حبوب العقبة وانهار منها 9 فقط من اصل 75 صومعة كانت قائمة في ميناء العقبة القديم .

واعلنت الشركة عن مسؤوليتها عن فشل عملية التفجير في المرحلة التي استنفذت حوالي الف كيلو غرام من المتفجرات وفق ممثلها محمد جورول مشيرا في تصريح صحفي إن عملية التفجير تمت بشكل كامل الا ان قوة وتماسك البناء الخرساني للصوامع حال دون سقوطها على الفور .
واضاف ان الشركة مسؤولة عن هذا الخلل الفني مؤكدا بانها ستتحمل نفقات هدم الصوامع وازالتها باقصى سرعة ممكنة.
وأوضح أن خلل في التوصيلات بين المتفجرات أدى الى عدم هدم المبنى وفشل المرحلة الثانية ولكن الصوامع آيلة للسقوط في أي لحظة، وستتحمل شركته كافة نتائج الخلل الفني وسيتم هدم المبنى بالآليات لاحقاً.
وقال أن جميع عمليات التفجير السابقة التي أجرتها الشركة بدول أخرى وعددها 30 تفجيرا قد نجحت، وهذه المرة الأولى التي تفشل بها.
وكان رئيس سلطة العقبة الاقتصادية الخاصة ناصر الشريدة قد أوضح في مؤتمر صحفي عقده الاثنين إن العملية "ستتم بواسطة التفجير الفراغي الهدم المضبوط بواسطة المتفجرات من قبل الشركة التركية المختصة بهذا النوع من التفجيرات وبواسطة ألف كلغم من المتفجرات من مادة (البترابوست) المكونة من نترات الألمنيوم ومواد أخرى ويتم التحكم بواسطتها بآلية سقوط الردم وفي أي اتجاه يخطط له. 
وطالب الشريده خلال اجتماع عقد في دار المحافظة اليوم الاربعاء بحضور محافظ العقبة صالح النصرات ورؤساء الاجهزة الامنية الشركة التركية المنفذة لعملية تفجير وهدم صوامع الحبوب في ميناء العقبة القديم بضرورة وضع برنامج زمني محدد لاستكمال العملية خلال 48 ساعة قادمة .
وقال ان الشركة مسئولة عن اتمام عملية الهدم بعد المرحلة الاولى من التفجير الذي تم اليوم لافتا الى الى ان السلطة بكوادرها المختلفة وبالتعاون مع الشركة المنفذة والشركة العربية الدولية للانشاءات والمقاولات والاجهزة المعنية تتابع هذه العملية للوصول الى حل سريع وآمن يضمن هدم وازالة الصوامع دون اضرار بالبيئة المحيطة بها .
 
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.