• نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب و تلفون 0799545577

الحكومة تبحث تشغيل خريجي العلوم السياسية بتدريس التربية الوطنية

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2019-04-24
597
الحكومة تبحث تشغيل خريجي العلوم السياسية بتدريس التربية الوطنية

  نظم ديوان الخدمة المدنية اليوم الاربعاء لقاء حوارياً بين ممثلي القطاعات الحكومية المعنية بالتشغيل والتدريب وتوفير فرص العمل البديلة ومجموعة من الشباب من خريجي تخصص العلوم السياسية.

وشارك في اللقاء بحسب بيان للديوان، وزير الشؤون السياسية والبرلمانية المهندس موسى المعايطة ورئيس ديوان الخدمة المدنية نضال البطاينة، ورئيس جامعة البلقاء التطبيقية الدكتور عبدالله الزعبي، وأمين عام ديوان الخدمة المدنية سامح الناصر، وأمين عام وزارة العمل زياد عبيدات، ومدير عام صندوق التشغيل والتدريب والتعليم المهني والتقني هيثم الخصاونة، ومدير إدارة الموارد البشرية في وزارة التربية والتعليم سالم الشرايدة.

وأكد الفريق الحكومي أهمية تعزيز الدور التشاركي للشباب الواعي مع الحكومة عند وضع الخطط المرتبطة بالتشغيل والتدريب وإعادة التأهيل والأخذ بعين الاعتبار مقترحاتهم وتطلعاتهم، واستثمار قدراتهم المعرفية وتخصصاتهم العلمية في دفع عجلة التنمية والنهضة التي تشهدها المملكة في المرحلة الحالية.

وبين أن تزايد أعداد طلبات التوظيف المقدمة لديوان الخدمة المدنية في ظل محدودية الوظائف المحدثة في القطاعات الحكومية يؤكد ضرورة توعية وإرشاد خريجي الجامعات وكليات المجتمع للتوجه نحو الخيارات التي توفر فرص عمل بديلة للشباب كإعادة تأهيل خريجي التخصصات المشبعة والراكدة ومن ضمنها تخصص العلوم السياسية في تخصصات أخرى يحتاجها سوق العمل المحلي، وتشجيعهم على فكرة إنشاء المشاريع الصغيرة والتشغيل الذاتي.

وقدر الفريق الحكومي مبادرة الشباب ووعيهم ، وتم تبادل المقترحات مع التأكيد على عدم وجود حلول سحرية لحل المشكلة وتم الاتفاق على وضع خطط شاملة للاستفادة من خريجي تخصص العلوم السياسية خلال الشهرين القادمين حيث يأتي هذا ضمن خطة عمل الحكومة لتسويق خريجي العلوم السياسية.

وستتضمن الخطة الحكومية، حسب البيان، إعداد دراسة من قبل وزارة التربية والتعليم حول إمكانية الاستفادة من تخصص العلوم السياسية في تدريس مادة التربية الوطنية مع الاخذ بعين الاعتبار النصاب التدريسي اللازم وكذلك إعادة توجيه الخريجين لتخصصات مطلوبة في سوق العمل من خلال المنح التمويلية أو صندوق التشغيل والتدريب والتعليم المهني والتقني.

كما تتضمن خطه العمل التنسيق مع وزارة الخارجية وشؤون المغتربين حول إمكانية استيعاب خريجي العلوم السياسية مستقبلاً، ووضع خطط من قبل وزارة التنمية السياسية بعد التنسيق مع الجهات المعنية للاستفادة من الخريجين في عملية التنمية السياسية التي تشهدها المملكة.

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.