• نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب و تلفون 0799545577

ماذا تحكي لغة جسد دونالد وميلانيا لدى وصولهما بريطانيا؟

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2019-06-04
520
ماذا تحكي لغة جسد دونالد وميلانيا لدى وصولهما بريطانيا؟

 يعتمد الكثيرون لغة الجسد لتحليل بعض المواقف والشخصيات بالنظر إلى أن تفسيراتها تكون عادة أعمق وأصدق من اللغة المنطوقة.


ومن هذا المنطلق، اعتمدت الخبيرة الرائدة في لغة الجسد، جودي جيمس، الانطباعات الأولى لكل من دونالد وميلانيا ترامب لدى وصولهما إلى الأراضي البريطانية، لتصدر حكمها حول العلاقة بين الزوجين.

ووصفت جودي وجوه دونالد وميلانيا بأنها كانت "جنائزية"، حيث نزلا من طائرتهما وكأنهما قادمان لتشييع جنازة وليس زيارة دولة.

ومع تخطي الدرجات نزولا من الطائرة، بدا تعبير وجه ترامب متوترا وأبقت ميلانيا رأسها منحنيا إلى الأسفل، مع إخفاء معظم ملامح وجهها.

وبدأ الزوج يتمتم ببعض الكلمات، فيما بينهما أثناء انتقالهما من الطائرة إلى المروحية، وبعد أن ألقيا التحية على الجيش، قام ترامب بإمساك يد زوجته بينما كانا يمشيان في الطريق الطويلة عبر مدرج المطار.

وسمحت ميلانيا لزوجها بإمساك يدها لكنها بدت وكأنها تستخدم عذر النسيم الخفيف على شعرها لسحب يدها مع إبقائها مرفوعة على ارتفاع الخصر بعد محاولتها إبعاد شعرها عن وجهها، ما يعني أن ترامب لم يكن قادرا على السيطرة عليها مرة أخرى.

وبدا ترامب مصمما على الإشارة إلى المودة بينهما، حيث ربت على ظهر ميلانيا أربع مرات وهي تمشي للأمام للوصول إلى المروحية.
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.