• الحكومة ترحب بدعوة نقابة المعلمين للحوار
  • نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب و تلفون 0799545577

الفنان احمد عبنده جرش هذه السنه غير

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2019-07-03
662
الفنان احمد عبنده جرش هذه السنه غير

 محمد الاصغر محاسنه وبلال الشبول

خصوصية «المسرح الجنوبي» في مدينة جرش الأثرية لدى جميع الفنانين الاردنيين والعرب خاصية فهو يعد حلم كل فنان اردني وعربي أهم الأسماء الفنية عربياً. وإيماناً بمقدرة الفنان الفنان الأردني صاحب الحضور والذي عودنا ان يكون في الطليعة نظّمت إدارة مهرجان جرش هذا العام لفنانين أردنيين عدداً من الحفلات على المسرح الجنوبي وبمشاركة نجوم عرب ، وذلك بالتنسيق مع نقابة الفنانين الأردنيين استناداً إلى الشراكة التي تنتهجها إدارة المهرجان . الفنان الاردني احمد عبنده صاحب اغنية "دق الماني" والتي اشتهر على اثرها فنان اردني ملتزم كان لنامعه هذا اللقاء حول مشاركته هذا العام في فعاليات مهرجان جرش في دورته 34 . ادارة جرش الجديدة هذا العام هل لمس الفنان الاردني تغيير واضح ؟ جرش السنة غير . تحديثات بالادارة تميز بظهور جديد بالوان مبهرة .. ملفت للاهتمام . يوجد مساحة واسعة من التفاؤل في مهرجان جرش ٢٠١٩ . احترام وتميز للفن والفنان الاردني . احمد عبندة فنان اردني عضو في نقابة الفنانين مامدى الرضا عن الدور الذي تقدمه النقابة للفنان الاردني في جرش ؟ للنقابة دور كبير ولافت في الاهتمام بمشاركة الفنان الاردني بجانب الفنان العربي في حفلة واحدة.كما ان نسخة هذا العام تميزت بدور فاعل وحضور مميز لنقابة الفنانين ورضا واسع لدى معظم الفنانين والنقاد . دور الاعلام والصحافة الاردنية تجاه الفنان الاردني ؟ اضاف عبنده قائلا : بتظافر جهود الاردنيين النشامى من وسائل الاعلام والصحافة والاعلام دوما الذي هو مرآة تعكس حياة الاردنيين المليئة بالحب والمودة لكل من يحب الاردن . وحول مشاركة عبندة بجانب النجم العربي مارسيل خليفة ماذا يقول عبندة؟ طبعا هذا شرف لي التشاركية مع نجم مثل مارسيل خليفة حقا ستكون ليلة عشق عربية واتمنى ان تنال اعجاب الجمهور الحبيب . واضاف عبنده بامنياته ان يرتقي المهرجان بنجاح الاردنيين وبهمتهم وعزيمتهم كما تعودنا من النشامى من الرمثا الى العقبة الوقفة مع الفنان الاردني

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.