• نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب و تلفون 0799545577

وزير الشباب يرعى الحفل الختامي لجائزة (صدى) في موسمها الرابع

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2019-12-01
474
وزير الشباب يرعى الحفل الختامي لجائزة (صدى) في موسمها الرابع

  رعى وزير الشباب الدكتور فارس بريزات في الجامعة الأردنية اليوم فعاليات الحفل لجائزة "صدى" للفنون الإبداعية، التي نظمها مركز الابتكار والريادة بدعم من منتدى الجامعة الثقافي، وملتقى طلال أبو غزالة المعرفي.

والحفل الذي حضره رئيس الجامعة الدكتور عبد الكريم القضاة، ورئيس المنتدى الثقافي الدكتور صلاح جرار وجمع من أعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية، وطلبة الجامعة وفريق الجائزة، جاء انسجاما مع رؤية المركز النبيلة في تنمية روح المبادرة والإقدام لدى الشباب الفاعل، وتشجيعهم على الابتكار والإبداع.
وقال مدير المركز الدكتور أشرف بني محمد في كلمة له إن فكرة الجائزة بدأت بإعلان المركز لمسابقة تحدي التطرف العالمية التي تقوم على تطوير حملات واستراتيجيات على أرض الواقع وعبر مواقع التواصل الاجتماعي تحارب التطرف وتدعم أهداف التنمية المستدامة، بمشاركة أكثر من (5000) طالب من أكثر من(800) جامعة من مختلف قارات العالم.
وأضاف أن مجموعة متميزة من طلبة الكليات المختلفة في الجامعة الأردنية قاموا بتشكيل فريقهم المؤسس للجائزة، وعلى إثره أجروا دراسات وأبحاثاً شاملة كانت نتائجها أن فئة الشباب هم الأكثر تأثيراً على أقرانهم ومحيطهم والأكثر عرضة للتطرف أو الالتحاق بالجماعات المتطرفة؛ وبناءً على تلك النتائج تم إطلاق الجائزة لتكون منبرا للشباب المؤثر الساعي إلى ترك بصمة مؤثرة في أبناء جيلهم، على حسابات جائزة صدى في مواقع التواصل الاجتماعي، ونشر الفكر الصحيح الباني للمجتمعات ومستقبل أفرادها، إلى جانب الإشارة إلى آلية الجائزة وشروطها وأهدافها، واستقبال مشاركات الشباب المبتكرة.
وأشار بني محمد إلى طبيعة الجائزة التي تقوم على تطوير أفلام قصيرة وكتابة مقالات ونصوص إبداعية تتخذ منحى نشر ثقافة الوقاية من الإرهاب والفكر المتطرف في المجتمع، وتشجيع الإبداع الفني والابتكار بين صفوف الشباب كوسيلة للتعبير عن آرائهم حول مواضيع مكافحة الإرهاب والتطرف ودعم أهداف التنمية المستدامة، بالإضافة إلى نشر الوعي في أوساط المجتمع وتصحيح مفاهيم حول التسامح والتعايش وذلك عبر تبني أهداف التنمية المستدامة والعمل عليها في المحتوى الفني.
وفي كلمة لفريق عمل الجائزة، أكد راكان الشوبكي أهمية الجائزة التي تسعى إلى دمج طاقات الشباب الأردني في التصدي للأفكار الظلامية ونشر آرائهم بطريقة إبداعية شبابية تعكس وعيهم، وتنمية روح المبادرة لديهم، وذلك من خلال تشجيع طلبة الجامعات والمدارس على المشاركة في الجائزة صدى بمختلف فئاتها.
وفي ختام الحفل، كرم الوزير إلى جانبه رئيس الجامعة، وأعضاء لجنة التحكيم الطلبة الفائزين بالجائزة في المجالات الفنية الأربعة، كما تم تكريم جميع الفئات الفنية المشاركة في المراكز الثلاثة الأولى، والتي جاءت على النحو التالي:
الفائزون في مجال التصوير
المركز الأول: أيهم سامي الخزندار
المركز الثاني: البراء منصور علي أحمد السامعي
المركز الثالث: حسام الدين علي أبو الضبعات
الفائزون في مجال الرسم
المركز الأول: أنوار محمد
المركز الثاني: هويدا محمد هاشم الكبسي
المركز الثالث: كريمان اسماعيل عبد الكريم وابتهال صلاح .
الفائزون في مجال تحدي كتابة المقالات
المركز الأول: رغد حسني حسين السيد
المركز الثاني: عبد الرحمن إياد مصطفى الحروب
المركز الثالث: إيمان أكسيم
الفائزون في مجال الأفلام القصيرة
المركز الأول: قاسم محمد الشحمة
المركز الثاني: يوسف رمضان حسن أبو كويك
المركز الثالث: عباس عيدل
 
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.