• نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب و تلفون 0799545577

فيروس كورونا .. آخر التطورات في العالم لحظة بلحظة

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2020-02-07
533
فيروس كورونا .. آخر التطورات في العالم لحظة بلحظة

  يواصل فيروس كورونا حصد الأرواح، بالتزامن مع ارتفاع حالات الإصابة بالمرض، وتسابق الدول لإجلاء رعاياها من الصين.

وقالت لجنة الصحة الوطنية بالصين، الجمعة، إن عدد الوفيات الناجمة عن الإصابة بفيروس كورونا في بر الصين الرئيسي ارتفع إلى 636 حالة حتى نهاية يوم الخميس، بزيادة 73 حالة عن اليوم السابق.

ومن بين العدد الإجمالي، سجل إقليم هوبي بوسط البلاد ومركز تفشي الفيروس 69 حالة وفاة منها 64 حالة في مدينة ووهان عاصمة الإقليم.

وفي أنحاء بر الصين الرئيسي كانت هناك 3143 حالة إصابة جديدة مؤكدة أمس الخميس، ليصل إجمالي عدد المصابين إلى 31161 مصابا.

وفي إقليم هوبي زادت الإصابات بواقع 2447 حالة، وبلغ العدد الإجمالي للمصابين به 22112، كما زاد عدد المصابين في ووهان 1501 أمس الخميس.

وفي اتصال هاتفي مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الجمعة، أكد الرئيس الصيني شي جين بينغ لنظيره أن بلاده 'قادرة تماما' على القضاء على فيروس كورونا، بحسب ما أوردت وسائل إعلام رسمية.

وقال شي لترامب إن الصين 'واثقة تماما وقادرة على القضاء' على الفيروس، بحسب تصريحات نقلها التلفزيون الوطني.

تحقيق في وفاة أول طبيب حذر من كورونا

أعلنت الصين، الجمعة، فتح تحقيق في وفاة الطبيب الذي كان أول من حذر من فيروس كورونا، الذي بلغ تعداد الوفيات الناجمة عن الإصابة به في بر الصين الرئيسي 636 حتى نهاية يوم الخميس.

وذكرت هيئة التفتيش الصينية في بيان، أن فريق التحقيق سيتوجه إلى ووهان، بؤرة الفيروس حيث توفي الطبيب لي وين ليانغ 'لإجراء تحقيق شامل في المسائل المتعلقة بالطبيب والتي أثارها الناس'، حسبما ذكرت 'فرانس برس'.

وكانت وسائل إعلام صينية، قد أعلنت فجر الجمعة، وفاة الطبيب الذي حذر السلطات في بلاده من مغبة انتشار فيروس كورنا القاتل قبل تفشيه في الأسابيع الأخيرة.

ونقلت صحيفة 'ساوث تشاينا مورنيغ بوست' عن المستشفى المركزي في مدينة ووهان، بؤرة فيروس كورنا تأكيده وفاة طبيب العيون، لي وين ليانغ متأثرا بإصابته بالفيروس نفسه.

وسادت في وسائل الإعلام الصينية حالة من التضارب بشأن مصير الطبيب بين من أكد وفاته قبل ساعات ومن قال إنه لا يزال في حالة خطيرة.

وكتب المستشفى المركزي في وقت سابق في حسابه الرسمي على موقع التدوين الصيني الصغير 'سينا ويبو' الشبيه بتويتر' في المعركة ضد وباء فيروس كورونا، أصيب طبيب العيون في المستشفى لي وين ليانغ'، مضيفا أنه 'في حالة خطيرة للغاية ونحن نبذل ما في وسعنا لإنقاذ حياته'.

وكان طبيب العيون الصيني أصيب بعدوى فيروس كورونا قبل أيام وأدخل المستشفى السبت الماضي.

وبحسب صحيفة 'نيويورك تايمز' الأميركية، فقد كان لي، واحدا من الأطباء القلائل الذين حذروا من خطر فيروس كورونا قبل تفشيه، لكن السلطات الأمنية الصينية أجبرته على الصمت.

وتحدثت تقارير في مطلع فبراير الجاري عن جهود الطبيب لي في تنبيه زملائه من وجود أعراض تشبه النسخة السابقة من فيروس كورونا على بعض المرضى.

أبلغت اليابان الجمعة، عن 41 حالة إصابة فيروسية جديدة على متن سفينة سياحية تم عزلها في ميناء يوكوهاما.

وبقيت سفينتان راسيتان محملتان بآلاف الركاب وأفراد الطاقم تحت الحجر الصحي لمدة 14 يوما في هونغ كونغ واليابان.

وقبل الواحد وأربعين حالة المؤكدة الجمعة، تمت مرافقة 20 راكبا تم اكتشاف إصابتهم بكورونا من سفينة 'دايموند برينسيس' في يوكوهاما بالقرب من طوكيو، وتم احتجاز حوالي 3700 شخص على متن السفينة.

وأعلن رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي الخميس، أن اليابان ستمنع دخول المسافرين الأجانب على متن سفينة سياحية أخرى متجهة إلى اليابان، وهي السفينة 'ويستردام' التي في طريقها إلى أوكيناوا من هونغ كونغ، بسبب الاشتباه في مرض فيروسي اكتشف على متن السفينة.

وقال آبي إن سياسة الهجرة الجديدة سارية المفعول، لضمان مراقبة الحدود، لمنع دخول المرض وانتشاره إلى اليابان، حسبما نقلت 'الأسوشيتد برس'.

وأفادت الخارجية الأميركية أن طائرتين غادرتا مدينة ووهان بالصين في طريقهما إلى الولايات المتحدة.

ولم تذكر الخارجية في بيانها الصادر الخميس، تعداد المغادرين على متن الطائرتين أو أين ستهبطان في الولايات المتحدة.

وقال مسؤول كبير الخميس، إن طائرة تجلي مواطنين كنديين من الصين من المقرر أن تهبط في الساعات الأولى من صباح الجمعة في قاعدة عسكرية في كندا حيث سيتم وضعهم في الحجر الصحي.

وكان وزير الخارجية فرانسوا-فيليب شامبين قال في مؤتمر صحفي، إن الأمر سيحتاج إلى طائرة ثانية لنقل أشخاص من مدينة ووهان بؤرة تفشي فيروس كورونا الجديد، موضحا أن تلك الطائرة ستغادر في العاشر من فبراير وتصل إلى كندا في 11 فبراير.

وذكر متحدث باسم وزارة الصحة الإيطالية إن الفحوص أكدت إصابة مواطن إيطالي بفيروس كورونا، في ثالث إصابة مؤكدة في البلاد بعد أن أثبتت الاختبارات إصابة اثنين من السائحين الصينيين في الأسبوع الماضي.

والإيطالي الذي تأكدت إصابته واحد من 56 مواطنا إيطاليا أعيدوا هذا الأسبوع من مدينة ووهان الصينية في إقليم هوبي.

والمواطنون الإيطاليون الذين تم إجلاؤهم من الصين موضوعون في الحجر الصحي لمدة 14 يوما في قاعدة عسكرية بجنوب روما.

وقالت الوزارة إن المصاب نقل إلى معهد سبالانزاني في روما وهو مركز متخصص في الأمراض المعدية والفيروسات

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.