• نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب و تلفون 0799545577

الخشمان يقترح انشاء صندوق "يعيش الأردن"

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2020-03-28
596
الخشمان يقترح انشاء صندوق

  اقترح النائب السابق الكابتن محمد الخشمان انشاء صندوق تحت عنوان يعيش الاردن.

وشكر الخشمان مجلس الوزراء على تبرعهم برواتبهم لمدة شهر واصفاً الخطوة الايجابية، متمنياً ان يكون التبرع لخزينة الدولة من كافة المسؤولين وكبار رجال الدولة والقطاع العام بـ 50 % من الراتب الشهري لمدة 3- 6 أشهر الى ان يتعافى الاقتصاد وتعود الحياة إلى طبيعتها.

وأكد الخشمان أن المسؤولية الاقتصادية والتكاثف مطلوب من الجميع وليس القطاع الخاص فقط ولذلك كل دينار يتم توفيره اليوم لخزينة الدولة من كافة الجهات يعزز مرحلة الاحتواء والتعافي صحيا واقتصاديا.


وبين أن الضمان الاجتماعي قام بواجبه على اكمل وجه ولكن هل سيستطيع الاستمرار لمدة 6 شهور في تقديم الدعم، فصناديق التقاعد المدني والعسكري الى متى ستبقى صامدة، القطاع الخاص في ظل عدم وجود دخل الى متى سيبقى صامدا، الكرة في ملعب كافة المواطنين بالتكاثف والتعاضد لحماية الاقتصاد الوطني وصحة المواطنين.

واقترح الخشمان أن يرتبط الصندوق بوزارة المالية، بحيث يستقبل كافة التبرعات المالية الخاصة بدعم خزينة الدولة وليتم توزيعها على القطاعات حسب انتاجيتها وتضررها وحاجتها في هذه المرحلة لضمان استمرار تأدية واجباتها الأساسية وتقديم العون لوزارة الصحة والتنمية الاجتماعية، ولاستمرار تقديم خدماتها نحو المسؤولية الصحية والمجتمعية.

وشدد الخشمان على أن المواطن الأردني مكتفي حالياً بأساسيات معيشيته في ظل تحديد التنقل، ولا يحتاج إلى مصاريفها في ظل الظروف الصحية الاعتيادية وشركات التأمين الصحي والتأمين بكافة أشكاله مستفيدة من الوضع العام بسبب محدودية الحركة، ولو تم صرف 50% من الرواتب فقط لكافة القطاعات الخاصة والعامة وساهم الجميع في دعم مقترح الصندوق لاستطاع توفير الأموال الكافية في هذه المرحلة لاستمرار الحياة والتعايش مع الوضع الحالي لمدة 3 أشهر على أقل تقدير دون أي خلل اقتصادي كبير.

وختم الخشمان قائلاً 'هذا الوقت هو وقت الرجال الوطنيين الغيورين على حياتهم في الاردن لاتخاذ قرارات جريئة وان لايكون هناك تردد في التواصل بشفافية مع المواطنيين ومراعاة الظروف العامة حتى يستطيع الجميع الاستمرار في مسيرة الوطن نحو التعافي الصحي والاقتصادي بالسرعة الممكنة وارجو ان يكون اقتراحي في مكانه ويؤخذ على محمل الجد من قبل كل اردني ومقيم في هذا الوطن الغالي لتقديم كل الامكانيات المتوفرة فكريا واجتماعيا وماديا لتوفير السيولة والثقافة المجتمعية لدخول مرحلة العالم الجديد ولنكون في طليعة العالم المتحضر معنويا وصحيا واقتصاديا'.

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.