• نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب و تلفون 0799545577

نتائج "التوجيهي" خلال 10 أيام

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2020-08-06
544
نتائج

  أكد مدير إدارة الامتحانات العامة والاختبارات في وزارة التربية والتعليم، علي حماد، الإنتهاء من عملية التصحيح لأوراق امتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة "التوجيهي، فيما باشرت الكوادر المعنية بالوزارة بعملية تدقيق أوراق ودفاتر إجابات الامتحان.

 
وقال حماد، في تصريح لـه أمس، إن كوادر إدارة الامتحانات تقوم الآن بإجراءات التدقيق ومطابقة الكشوفات الورقية وإدخال العلامات والبيانات على أجهزة الحاسوب، مضيفا أن الوزارة لن تحدد موعد إعلان النتائج، إلا بعد التأكد من انتهاء إجراءات التفتيش والتدقيق والمطابقة لدفاتر الاجابات، وادخال العلامات، قبل الاستخراج النهائي للنتائج.
 
وأوضح أن طواقم العمل الإداري والفني في الإدارة تبذل جهودا كبيرة لاستخراج النتائج، وفق الخطة المرسومة التي وضعتها "التربية” بدءا من عمليات البيانات في الحاسب الآلي مرورا بالتدقيق اليدوي والمطابقة وغيرها من العمليات.
 
وبين حماد أن دفاتر الإجابات تمر في سلسلة من المراحل التي تقوم بها اللجان المختصة قبل الاستخراج النهائي للنتائج، يصل عددها إلى 29 مرحلة، تشمل التفتيش والتدقيق والمطابقة وغيرها، للتأكد من تصحيح جميع الفقرات وجمع العلامات ومطابقتها ورقيا وإلكترونيا.
 
وأشار إلى أن اللجان المعنية تعمل على أخذ عينة عشوائية من دفاتر الإجابات لإعادة جمع ومطابقة العلامات المثبتة عليها مع العلامات المدخلة على النظام المحوسب.
 
وتوقع حماد إعلان نتائج امتحان "التوجيهي” خلال الفترة الواقعة ما بين 10 و15 الشهر الحالي، نافيا في الوقت نفسه أن يتم إعلان النتائج خلال عطلة نهاية الأسبوع المقبل. وأكد أن وزارة التربية هي الجهة الوحيدة المخولة بإعلان النتائج وموعدها وآلية إعلانها، داعيا لعدم الالتفات إلى أي إشاعة حول ذلك.
 
وشدد حماد حرص الوزارة على إنجاز مراحل التصحيح والتدقيق واستخراج النتائج بكل دقة، وبما يمنح الطلبة العلامات الحقيقية التي حصلوا عليها وبشفافية تامة.
 
يذكر أن عدد الطلبة المشتركين بامتحان "التوجيهي” للعام الحالي من الفروع الأكاديمية والمهنية بلغ 178217 طالبا وطالبة، بينهم 104931 مشتركا ومشتركة نظاميون، و73286 من الدراسة الخاصة.
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.