• نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب و تلفون 0799545577

بنك الإسكان يحتفي بيوم المرأة العالمي ويُكرّم عدداً من أقدم موظفاته

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2021-03-08
529
بنك الإسكان يحتفي بيوم المرأة العالمي ويُكرّم عدداً من أقدم موظفاته

 بنك الإسكان يحتفي بيوم المرأة العالمي ويُكرّم عدداً من أقدم موظفاته

 
تقديراً لجهودهن واسهاماتهن المميزة في مسيرة عملهن، أقام بنك الإسكان – البنك الأكثر والأوسع انتشاراً في المملكة – حفل تكريم لعدد من أقدم موظفاته وذلك بالتزامن مع الاحتفال بيوم المرأة العالمي، الذي صادف يوم الإثنين الموافق 8 اذار 2021.
ويأتي هذا التكريم الذي أقيم في مبنى البنك الرئيسي بحضور الرئيس التنفيذي لبنك الإسكان، عمّار الصفدي، ورئيس مجموعة الأعمال المصرفية وعدد من المدراء التنفيذيين، تقديراً للجهود التي قدمنها الموظفات المكرمات على مدار سنوات طويلة.
وفي حفل التكريم، أعرب الصفدي في كلمته عن فخره واعتزازه بالموظفات المكرمات اللواتي واكبن جزءاً كبيراً من مسيرة البنك وتاريخه الحافل بالإنجازات والإسهامات، مبيناً أن هذا التكريم يعكس الثقافة المؤسسية للبنك الداعمة لدور المرأة العاملة.
وقال الصفدي:" إنّ تواجد المرأة في العمل المصرفي وخاصة في بنك الاسكان منذ تأسيسه يؤكد إيماننا بكفاءتها وقدراتها على التعامل مع كافة معطيات ومتطلبات العمل ومواجهة العديد من التحديات والصعوبات والتغلب عليها"، لافتاً إلى وجود عدد من السيدات اللواتي تولين مناصب قيادية في البنك.
وأكد الصفدي أن بنك الإسكان يتطلع دوماً نحو التقدم والرفعة، وهذا الطموح الذي يقوم على تقدير التميّز الفردي ويشجع ويحفز التعاون والعمل الجماعي يستوجب على جميع موظفاته وموظفيه العمل بروح فريق واحد.
 من جانبهن، أعربت الموظفات المكرمات عن شكرهن للإدارة التنفيذية في بنك الإسكان عن هذه المبادرة المميزة التي تركت أثراً طيباً في نفوسهن، مستذكرات النقلات النوعية التي حققها البنك، ومؤكدات أنهن سيواصلن العمل بذات النهج والروح التنافسية لتعزيز مكانة البنك في السوق المصرفي.
تجدر الإشارة إلى أن نسبة الموظفات العاملات في البنك في العام 2020 بلغت 42.15% من إجمالي عدد الموظفين، فيما بلغت نسبة الموظفات اللواتي يعملن في المناصب الوسطى والعليا 16.29%.
 
-انتهى-
نبذة عن بنك الإسكان 
تأسس بنك الإسكان عام 1973 بموجب قانون خاص كشركة مساهمة عامة محدودة أردنية، وقد بدأ البنك عمله كبنك متخصص في مجال التمويل الإسكاني برأسمال قدره نصف مليون دينار، وبعد مرور 24 عاماً على تأسيسه بدأت مرحلة عمل جديدة في مسيرة البنك عندما تحول إلى بنك تجاري شامل عام 1997، وقد تمت زيادة رأسماله أكثر من مرة خلال الأعوام الماضية كان آخرها في عام 2017 حيث أصبح 315 مليون دينار (أي ما يعادل 444 مليون دولار أمريكي)، وقد حرصت الإدارات المتعاقبة للبنك على تعزيز قاعدة رأسماله من خلال تعزيز احتياطاته المختلفة، واستطاع البنك خلال مسيرته أن يحتل مركزاً متقدماً في القطاع المصرفي الأردني، حيث يعتبر البنك الأول في الأردن من حيث عدد الفروع، وأجهزة الصراف الآلي، وأرصدة حسابات التوفير، وقد حصل البنك على عدة جوائز مهمة. 
لمعرفة المزيد الرجاء زيارة موقعنا: www.hbtf.com 
 
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.