• رئيس التحرير المسؤول .. فايز الأجراشي
  • نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب و تلفون 0799545577

بيان صادر عن ديوان قبيلة بني صخر

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2024-04-01
579
بيان صادر عن ديوان قبيلة بني صخر

 بسم الله الرحمن الرحيم 

بيان صادر عن ديوان قبيلة بني صخر 
ان قبيلة بني صخر تعتز بقيادتها الهاشمية وتعتز بتاريخها النقي المشرف في وطنها الغالي حيث انها كانت دوما سباقه للدفاع عن الوطن الغالي وقد شارك فرسانها منذ ثلاثينات القرن الماضي في النضال في فلسطين الغالية وقدمت الشهداء إيمانا بواجبها الديني والوطني بالدفاع عن مقدساتنا واخواننا  في فلسطين 
اما ونحن نرى بعض الأصوات التي تخرج من بعض الاشخاص في المسيرات الذين ليس لهم هدف إلا احداث فوضى بالوطن وخلق الفتنة فإنها لن تنجح لان الشعب واعي لما يجري فهو متماسك تحت قيادته الحكيمة ولن تتمكن هذه المحاولات من وحدة الشعب الواحد 
اننا ونحن نعلن ولاءنا لقيادتنا الحكيمة ونثق بحكمتها وجيشنا البطل حامي حمى الوطن وكذلك اجهزتنا الامنية العين الساهرة التي تواصل جهودها لمعالجة الامور وتطبيق القانون بعدل 
لقد كان ولا زال جلالة آلملك عبدالله الثآني ابن الحسين المعظم هو السباق بتقديم العمل الانساني للتخفيف من معاناة الاهل في غزة حيث قاد العملية الإنسانية بنفسة لاسقاط المساعدات الغذائية وكذلك سلاح الجو الأردني هو من فتح الطريق امام العالم لتقديم المساعدات الإنسانية التي هي بحاجه ملحة لها في هذه الاوقات لان الاسرائيلين مارسوا أبشع انواع الهمجية والعنصرية حتى وصل بهم استخدام سلاح الجوع كأحدى أدوات قمعهم لآهلنا في غزة 
وقبل هذا كله فقط كان الأردن بقيادته الهاشمية السباق في وصف الحالة وخطورتها للعالم حتى قبل الحرب الأخيرة المستعرة في غزة وكان الأردن ملكا وحكومة متقدما يشرح خطورة ذلك في جولات جلالة الملك المعظم في العالم متقدمين حتى على الشارع في ذلك بالوقوف بوجه التعنت الاسرائيلي والتي تهدف في نهاية المطاف إلى تهجير الاهل في غزة والضفة الغربية من وطنهم 
ان دعوات التحريض التي يحاول البعض زراعتها بتوجيه من الخارج سوف تصتدم بجدار صلب وهو جدار الوحدة الوطنية وان يقضة الشعب الأردني من مختلف المنابت والأصول ستكون هي الحاسم للوقوف بوجه كل دعوات الفتنة المشبوهة 
الفتنة نائمة لعم الله من ايقضها
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.