• نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب و تلفون 0799545577

إنفلونزا الخنازير.. حقائق ومخاوف

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2009-04-29
1488
إنفلونزا الخنازير.. حقائق ومخاوف

أعلنت حكومة المكسيك يوم الجمعة 24 أبريل/نيسان 2009 أن إنفلونزا الخنازير قتلت عشرات الأشخاص في البلاد. وتصاعدت المخاوف الدولية من تحول هذا المرض إلى وباء عقب انتشاره وانتقاله للولايات المتحدة.

في ما يلي بعض الحقائق عنه:
 - تصيب فيروسات إنفلونزا الخنازير في العادة الخنازير وليس البشر. وتحدث معظم الحالات حين يقع اتصال بين الناس وخنازير مصابة أو حين تنتقل أشياء ملوثة من الناس إلى الخنازير.
 
- يمكن أن تصاب الخنازير بإنفلونزا البشر أو إنفلونزا الطيور. وعندما تصيب فيروسات إنفلونزا من أنواع مختلفة الخنازير يمكن أن تختلط داخل الخنزير وتظهر فيروسات خليطة جديدة.
 
- يمكن أن تنقل الخنازير الفيروسات المحورة مرة أخرى إلى البشر ويمكن أن تنقل من شخص لآخر. ويعتقد أن الانتقال بين البشر يحدث بنفس طريقة الإنفلونزا الموسمية عن طريق ملامسة شيء ما به فيروسات إنفلونزا ثم لمس الفم أو الأنف ومن خلال السعال والعطس.
 
الأعراض
- أعراض إنفلونزا الخنازير في البشر مماثلة لأعراض الإنفلونزا الموسمية وتتمثل في ارتفاع مفاجئ في درجة الحرارة وسعال وألم في العضلات وإجهاد شديد. ويبدو أن هذه السلالة الجديدة تسبب مزيدا من الإسهال والقيء أكثر من الإنفلونزا العادية.
- هناك لقاحات متوفرة تعطى للخنازير لتمنع إنفلونزا الخنازير، ولكن لا يوجد لقاح يحمي البشر من إنفلونزا الخنازير رغم أن مراكز السيطرة على المرض والوقاية الأميركية تضع صيغة لأحدها. وربما يساعد لقاح الإنفلونزا الموسمية في تقديم حماية جزئية ضد إنفلونزا الخنازير "أتش 3 أن 2"، لكن لا يوجد لفيروسات أتش 1 أن 1" مثل اللقاح المتداول حاليا.
- لا تنتقل العدوى للأشخاص من أكل لحم الخنزير أو منتجاته. ويقتل طهي لحم الخنزير داخل حرارة 71 درجة مئوية فيروس إنفلونزا الخنازير كما هو الحال مع بكتيريا وفيروسات أخرى.
 
إنفلونزا الخنازير تظهر في 22 دولة               
تزايدت حالات انتشار إنفلونزا الخنازير في العالم وتأكد وجودها في 22 دولة، تمتد من الأميركتين، إلى أوروبا، وآسيا وأستراليا وحتى الشرق الأوسط بعد اكتشاف حالة في إسرائيل أشاعت الخوف في سيناء بمصر.
والدول التي تأكد وصول المرض إليها هي المكسيك، والولايات المتحدة ، وكندا، وتشيلي، وكولومبيا، وكوستاريكا، والسلفادور، وغواتيمالا، والبرازيل، وبريطانيا، وفرنسا، و ألمانيا، وإسبانيا، والنمسا، وسويسرا، والنرويج، والدانمارك، وأستراليا، ونيوزيلندا، وكوريا الجنوبية، وإسرائيل.                 
وفي الولايات المتحدة ارتفع عدد الإصابات إلى أربع وستين، وأُعلنت حالة الطوارئ في كاليفورنيا أكبر الولايات الأميركية وأكثرها سكانا، في حين يجري فحص مئات التلاميذ في نيويورك للاشتباه في إصابتهم بالفيروس.
وقد طلب الرئيس الأميركي باراك أوباما من الكونغرس تخصيص مبلغ مليار ونصف مليار دولار لمواجهة المرض.
 
هموم الفقراء
وقالت منظمة الصحة العالمية إن انتشار وباء جديد خطير في أنحاء العالم ليس حتميا، لكن يجب على كل الدول الاستعداد للأسوأ وخاصة الدول النامية والفقيرة، مؤكدة أن تلك الدول ستصاب بشدة.
وفي إسرائيل حيث تأكدت إصابة شخصين بالمرض والاشتباه في حالة ثالثة قرر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إبقاء مسؤولية مواجهة فيروس إنفلونزا الخنازير بأيدي وزارة الصحة وعدم نقل المسؤولية إلى وزارة الدفاع في هذه المرحلة.
وسادت حالة من القلق محافظة سيناء المصرية خشية انتقال مرض إنفلونزا الخنازير إليها خاصة في المناطق الحدودية الملاصقة للحدود الإسرائيلية بعد إعلان إسرائيل اكتشاف إصابتين بالفيروس.
 ومما زاد مخاوف الأهالي في سيناء أن عمليات تربية الخنازير في إسرائيل تقع في مزارع جبلية بالقرب من سيناء.
وهذه المناطق مناطق صحراوية يسهل فيها انتقال الفيروسات عبر الرياح خاصة في مثل هذه الأوقات من العام ولوجود معبري العوجة وكرم أبو سالم للتبادل التجاري مع إسرائيل.
        
 تحذيرات
ومن بين الأمور الغامضة التي تكتنف التفشي الحالي للمرض أن كل الحالات خارج المكسيك جاءت خفيفة نسبيا حتى الآن.
 وحذر عدد من دول العالم مواطنيها من السفر إلى المكسيك، وأوقفت كوبا والأرجنتين الرحلات الجوية من المكسيك وإليها مؤقتا.
واتخذت الحكومة الأسترالية إجراء باحتجاز من يشتبه في إصابتهم بإنفلونزا الخنازير قسرا في الحجر الصحي.
 وحظرت عدة دول منها روسيا والصين وأوكرانيا وكوريا الجنوبية استيراد لحوم الخنازير الأميركية.
 وقال منتجو الخنازير الأميركيون إن اسم الفيروس يؤثر على أعمالهم مما دفع المسؤولين الأميركيين إلى طلب تغيير الاسم من إنفلونزا الخنازير.
وحاولت وزيرة الأمن الداخلي الأميركية جانيت نابوليتانو ووزير الزراعة توم فيلساك جاهدين مرارا الإشارة إلى الإنفلونزا باسم "فيروس أتش1 أن1".
ورفضت إسرائيل اسم إنفلونزا الخنازير واختارت تسميته بـ"إنفلونزا المكسيك"، لكن المنظمة العالمية لصحة الحيوان اعترضت على الاسم وقالت إن الفيروس يشمل مكونات من الطيور والإنسان، وهناك اتجاه متنام في قطاع المزارع لتسميته فيروس أميركا الشمالية.
 
الأردن يؤكد خلوه من أنفلونزا الخنازير
أكدت وزارة الصحة الأردنية خلو المملكة من مرض أنفلونزا الخنازير الذي أودى بحياة نحو 80 شخصا في المكسيك حتى الآن.
وشددت أمين عام وزارة الصحة رئيسة اللجنة الوطنية للأوبئة والوقاية من مرض أنفلونزا الطيور جانيت ميرزا خلال اجتماع اللجنة أمس الأحد على ضرورة اتخاذ الإجراءات الاحترازية الكفيلة بالحفاظ على أردن خال من المرض على ضوء تحذيرات منظمة الصحة العالمية.
وأطلعت اللجنة على الوضع الوبائي العالمي بخصوص المرض وظهور إصابات في المكسيك وبعض مناطق الولايات المتحدة وفقا للمنظمة ومركز مكافحة الأمراض الأمريكي "سي.دي.سي".
وأوضحت المنظمة في تحذيراتها أن المرض ناتج عن ظهور سلالة جديدة للفيروس انتقلت بداية من الخنزير إلى الإنسان، كما ظهرت دلالات على انتقالها من إنسان إلى إنسان ما يؤدي إلى حدوث وباء عالمي بالمرض.
ونقلت وكالة الأنباء الأردنية عن مندوب وزارة الزراعة في اللجنة القول إن تربية الخنازير في الأردن تقتصر على التربية المنزلية وفي نطاق ضيق، وإن الوزارة تقوم حاليا بإجراء مسح للمناطق التي يمكن وجود الخنازير فيها ورصد الحيازات الفردية ومتابعتها من أطباء البيطرة ميدانيا، والكشف عليها للتأكد من خلوها من الأعراض المرضية بما فيها أنفلونزا الخنازير.
واتفقت اللجنة خلال الاجتماع على تشكيل لجنة مصغرة لمتابعة الوضع الوبائي في العالم، وان تبقى في حالة انعقاد دائم وتزود اللجنة الوطنية بالمعلومات أولا بأول وتتابع الإجراءات الوقائية الصادرة عن المنظمة وخصوصا فيما يتعلق بإجراءات السفر والمسافرين.
كما أوصت اللجنة بالتأكد من استعداد المستشفيات في المملكة للتعامل مع أي حالات يشتبه بها أو مؤكدة، وتوفير المواد المختبرية اللازمة للتحري عن المرض وتشخيصه وتحويل عينات الحالات التي يشتبه بها إلى المختبر المركزي في عمان لإجراء الفحوص المتقدمة لتأكيد التشخيص.
ووضعت اللجنة تعريفا عمليا للحالة المشتبه بها للمرض، وسيتم إعداد نشرة تعمم على الكوادر الطبية في المستشفيات والمراكز الصحية حول أعراض المرض وطرق تشخيصه وعلاجه.
كما ستعد اللجنة نشرة توعية للمواطنين حول المرض وأعراضه وطرق انتقاله والوقاية منه ووضع النشرات في مطار الملكة علياء الدولي والمناطق الحدودية لتعريف القادمين من الخارج بطبيعته ومراجعة الأطباء والمستشفيات حال ظهور أي أعراض.
وكلف الاجتماع اللجنة الفنية في وزارة الزراعة بإعداد نشرة للمزارعين ومربي الخنازير حول الإجراءات الوقائية الواجب إتباعها.
 
العراب نيوز تنقل لقرائها أسئلة هامة وحقائق طبية حول وباء انفلونزا الخنازير
 بعد أن تفشى وباء انفلونزا الخنازير في العالم ،أعلنت منظمة الصحة العالمية WHO أن انتشار فيروس "انفلونزا الخنازير" أمر يدعو للقلق العالمي فيما يخص الصحة العامة ورفعت حالة التأهب الى المرحلة الرابعة في سلم من ست درجات، مشيرة أيضا إلى أنه لا يوجد أيّ لقاح يحتوي على فيروس انفلونزا الخنازير الراهن الذي يصيب البشر.
 وقالت المنظمة إنه لا يعرف ما إذا كانت اللقاحات المتوافرة حالياً لمكافحة الانفلونزا الموسمية قادرة على توفير حماية ضد هذا المرض، ذلك أنّ فيروسات الانفلونزا تتغيّر بسرعة فائقة.
 وحول الأدوية المتوافرة لعلاج هذا المرض، قالت المنظمة إن بعض البلدان تمتلك أدوية مضادة للفيروسات لمكافحة الانفلونزا الموسمية وتلك الأدوية قادرة على الوقاية من ذلك المرض وعلاجه بفعالية.
 وفيما يلي بعض الأسئلة والأجوبة حول مرض انفلونزا الخنازير:
 
- ما هو مرض انفلونزا الخنازير؟
 
هو مرض يصيب الجهاز التنفسي ويؤثر على الخنازير، وناجم عن النوع الأول من فيروس الانفلونزا، كما أن الانفلونزا تصيب الخنازير على مدار العام. والنوع الشائع منه هو الذي يطلق عليه اسم "إتش 1 إن 1" H1N1، والفيروس الجديد متطور عن هذا النوع، وهو الذي ينتقل للبشر.
وينتشر الفيروس المسبّب للمرض بين الخنازير عن طريق الرذاذ والمخالطة المباشرة وغير المباشرة والخنازير الحاملة للمرض العديمة الأعراض.
 
- هل ينتقل الفيروس إلى البشر؟
 
رغم أن الفيروس يصيب الخنازير في العادة وينتشر بينها، ونادراً ما ينتقل إلى البشر، إلا أن هناك حالات انتقال للفيروس من الخنازير إلى البشر، ومن ثم بين البشر أنفسهم.
والاختلاف الوحيد هو أن الانتقال في الماضي لم ينتشر إلى أكثر من ثلاثة أشخاص، كما يحدث حالياً.
 
- ما وراء انتشار الفيروس هذه المرة؟
 
لا يعرف الباحثون حتى الآن سبب انتشاره على هذا النحو. فغالباً ما كان الناس الذين يصابون به جراء انتقال العدوى من الخنازير إليهم. على سبيل المثال، المزارعون الذين يصابون بالمرض جراء انتقاله من الخنازير إنما يأتي نتيجة الاحتكاك المباشر معها.
 
- ما هي أعراض انفلونزا الخنازير؟
 
إن أعراض الإصابة بفيروس انفلونزا الخنازير هي نفسها أعراض الإصابة بالانفلونزا العادية، أي ارتفاع درجات الحرارة عند المصابين بالفيروس والإصابة بالنعاس والكسل وانعدام الشهية والكحة وسيلان الأنف واحتقان الحلق الغثيان والقيء والإسهال.
 
- كيف ينتشر الفيروس؟
 
ينتشر الفيروس بنفس الطريقة التي ينتشر فيروس الانفلونزا الموسمية، فعندما يكح شخص أو يعطس قرب آخرين، فإن الفيروس ينتقل إليهم. كذلك يمكن انتقال الفيروس عن طريق لمس أشياء تحتوي على الفيروس ومن ثم لمس الفم أو الأنف أو العينين. وقد ينقل الشخص المصاب بالفيروس المرض إلى الآخرين حتى قبل ظهور الأعراض.
 
- لماذا انتشار المرض يثير المشاكل؟
 
يشعر العلماء بالقلق دائماً عند ظهور فيروس جديد يكون بمقدوره الانتقال من الحيوان إلى الإنسان، ومن ثم من الإنسان إلى آخر. ففي هذه الحالة، قد تتطور طفرة لدى الفيروس، ما يجعل من الصعوبة بمكان معالجته.
 
- هل يمكن أن يصبح فيروس انفلونزا الخنازير قاتلاً؟
 
مثل الانفلونزا العادية، يعمل فيروس انفلونزا الخنازير على إضعاف الأوضاع الصحية للناس، ولذلك فإن الناس الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة قد يصبحوا عرضة للوفاة والموت أكثر من غيرهم.
 
- ولكن، ألم تُهلك الانفلونزا العادية الكثير من الناس؟
 
بالفعل، فإن الانفلونزا العادية تودي بحياة ما بين 250 ألفاً إلى 500 ألف شخص سنوياً، إلا أن ما يثير قلق المسؤولين هو ظهور سلالة جديدة من الفيروس يمكن أن ينتشر بسرعة بين الناس، فيما لا تتوفر مناعة طبيعية لديهم، كما لا يتوافر علاج له، حيث يستغرق تطوير العلاج شهوراً عديدة.
 
- هل حدث أن اندلع المرض في وقت سابق؟
 
وقعت إصابات بالمرض بين عام 2005 ويناير 2009، حيث أصيب 12 شخصاً بالفيروس في الولايات المتحدة، غير أنه لم تقع أي حالة وفاة بالمرض.
 
وفي عام 2007، وردت أنباء عن إصابات بالفيروس في كل من الولايات المتحدة وإسبانيا.
 
وفي عام 1988، أصيب سيدة أمريكية حامل بالفيروس، وتلقت العلاج، لكنها توفيت بعد أسبوع.
 
وفي عام 1976، تم الإعلان عن إصابة 200 شخص، وأعلن عن حالة وفاة واحدة.
 
- ماذا عن تفشي الانفلونزا وتحوله إلى وباء؟
 
في عام 1968، تفشى فيروس "انفلونزا هونغ كونغ" وأدى إلى وفاة مليون شخص في مختلف أنحاء العالم، وفي عام 1918، تفشى فيروس "الانفلونزا الإسبانية" وأدى إلى وفاة 100 مليون إنسان.
 
- كيف يمكن التحصن ضد الإصابة بفيروس انفلونزا الخنازير؟
 
لا يوجد أيّ لقاح يحتوي على فيروس انفلونزا الخنازير الراهن الذي يصيب البشر. ولذلك للوقاية من الفيروسات والجراثيم، يمكن اتباع بعض الخطوات اليومية الاعتيادية مثل غسل اليدين مراراً وتكراراً، وتجنب الاتصال مع المرضى أو الاقتراب منهم، وتجنب لمس أشياء ملوثة.
 
- هل هناك علاج للفيروس؟
 
لا يوجد لقاح للفيروس، فيما قالت منظمة الصحة العالمية إنه لا يعرف ما إذا كانت اللقاحات المتوافرة حالياً لمكافحة الانفلونزا الموسمية قادرة على توفير حماية ضد هذا المرض، ذلك أنّ فيروسات الانفلونزا تتغيّر بسرعة فائقة.
 
كما أوردت وكالة أنباء الشرق الأوسط التساؤلات التالية حول وباء أنفلونزا الخنازير والإجابات المختصرة عليها:
 
- كيف تنتقل أنفلونزا الخنازير بين الخنازير ؟
- ينتقل فيروس أنفلونزا الخنازير عن طريق الاختلاط المباشر بين الخنازير وغالبا عن طريق الأدوات الملوثة التى تستخدم بين الخنازير المصابة وغير المصابة وأن القطعان التى تم تحصينها ضد أنفلونزا الخنازير قليلا ما تصاب بالمرض أو يظهر عليها علامات المرض.
 
- هل يمكن الوقاية من أنفلونزا الخنازير فى الخنازير ؟
- يمكن الوقاية عن طريق : تحصين القطعان ـ استخدام الوسائل الآمنة ـ تشجيع أساليب العمل الآمنة بين عمال مزارع الخنازير ـ استخدام أجهزة التهوية السليمة فى مزارع الخنازير.
 
- ماذا عن لقاحات الأنفلونزا للخنازير ؟
- لقاحات الأنفلونزا للخنازير يمكن أن تساعد ولكن ليس بنسبة 100% وذلك لاختلاف السلالات العديدة للأنفلونزا التى تستطيع أن تصيب الخنازير مما يجعل اللقاح لا يحمى ضد كل السلالات.
 
- دور الطب البيطرى ؟
- وضع استراتيجية للعلاج والوقاية لتقليل انتشار الأنفلونزا بين القطعان ومنع انتشار فيروس الأنفلونزا بين الخنازير والإنسان والطيور.
 
- هل يمكن أن تنتقل أنفلونزا الخنازير بين الإنسان عن طريق أكل لحم الخنازير ؟
- ليس هناك دليل أو اثبات أن أنفلونزا الخنازير تستطيع أن تنتقل عن طريق لحم الخنازير المطهى وكذلك منتجات لحم الخنازير، وتكون اللحوم آمنة عند وصولها لدرجة 71 درجة مئوية خلال الطهى وذلك لقتل الفيروس.
 
- ماهى الإرشادات التى يجب اتباعها للوقاية ؟
- أولا: غسيل الأيدى بالماء والصابون عدة مرات بعد التعرض للحيوانات مع الحذر الشديد أثناء التعامل مع الحيوانات المريضة .
 
ثانيا: إذا كنت تعانى أنت أو أحد أفراد اسرتك من أعراض تشبه أعراض الأنفلونزا أبلغ الطبيب المعالج بأنك مخالط لخنازير فقد تكون مريضة بالأنفلونزا .
 
ثالثا: تشخيص الإصابة بأخذ عينة من الأنف أو الحلق ضرورية جدا لتحديد إذا ما كنت أصبت بفيروس أنفلونزا الخنازير أم لا.
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.