• رئيس التحرير المسؤول .. فايز الأجراشي
  • نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب و تلفون 0799545577

الكاتب سيف الشخصية الثقافية لمعرض عمان الدولي للكتاب 2022

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2022-07-27
516
الكاتب سيف الشخصية الثقافية لمعرض عمان الدولي للكتاب 2022

  أعلن اتحاد الناشرين الأردنيين اليوم في بيان صحفي عن اختيار الكاتب والأديب الدكتور وليد سيف الشخصية الثقافية لمعرض عمان الدولي للكتاب 2022 الذي ينظمه اتحاد الناشرين بالتعاون مع وزارة الثقافة، وأمانة عمان الكبرى في المركز الأردني للمعارض الدولية- مكة مول في الأول من أيلول المقبل.

ويعتبر الدكتور سيف الحاصل مؤخرا على وسام الاستقلال من الدرجة الأولى تقديرا لدوره الكبير وإسهاماته بنشر الدراما التلفزيونية الهادفة، وخصوصا الدراما التاريخية، أحد أهم الكتاب في العالم العربي الذين استطاعوا توظيف التراث العربي والإسلامي في أعمال تلفزيونية ترتقي بالذائقة، وتلتزم بقضايا الأمة، ومنها: مسلسل عمر بن الخطاب، والتغريبة الفلسطينية، وصلاح الدين الأيوبي، وملحمة الحب والرحيل، وطرفة بن العبد، وصنفت ثلاثيته الأندلسية (صقر قريش، ربيع قرطبة، وملوك الطوائف) بأنها العمل الأبرز في التاريخ الفني في العالم العربي حتى الآن.

ويعكف الأديب سيف على مشروع جديد بدأ به منذ 3 سنوات يتمثل بإعادة كتابة عدد من أعماله التلفزيونية المعروفة في شكل أعمال روائية مقروءه حيث قدم للقارئ حتى الآن: النار والعنقاء في جزئها الأول: الرايات السود، وجزئها الثاني: صقر قريش، مواعيد قرطبة.

وقال الكاتب سيف بهذه المناسبة 'إن غاية ما يرجوه الكاتب أن يسهم في شحذ الوعي والارتقاء بالذائقة الفنية والجمالية ، وأن يخاطب أسئلة الواقع والحياة في شرطها الإنساني ، وأن يوظف مادة التاريخ في أعمال أدبية ودرامية تجمع بين القيمة الجمالية والقيمة الفكرية والمعرفية، وأرجو أن أكون قد أسهمت بقدر في هذا كله'.

وأضاف أن 'العمل الإبداعي لا يكتمل إلا بالقارئ والمتلقي، فهو على نحو ما شريك فيه إذ يستحضره الكاتب في أثناء الكتابة.

وأشار الدكتور سيف إلى أن هذا التكريم يشعرني بالرضا أن أعمالي قد نزلت منزلاً طيباً في وعي المتلقي ووجدانه، وأكرر شكري لاتحاد الناشرين على هذا التكريم ، متمنيا للقائمين على معرض الكتاب النجاح الفائق

بدوره، قال رئيس اتحاد الناشرين، ومدير معرض عمان الدولي للكتاب جبر أبو فارس، إن اختيار الدكتور وليد سيف الشخصية الثقافية للمعرض في دورته 21، جاء تتويجا لمسيرته الأدبية، والإبداعية التي تميزت بالعمل الدؤوب، والجهد المتواصل، والالتزام بتقديم أعمال أدبية ودرامية راقية، تسجل الواقع وتحولاته، وتنقد اختلالاته وفق رؤية، ودراية بأدوات منهجية طورها للوصول إلى جمهوره بصورة مبسطة، وواضحة.

وأضاف، أن المعرض سوف يحتفي بالأديب الكبير سيف من خلال ندوة متخصصة تلقي الضوء على هذه التجربة الغنية، والرائدة التي بدأت منذ سبعينيات القرن الماضي في مجال الدراما التلفزيونية، والشعر، والترجمة، والمسرح، والبحث العلمي بمشاركة عدد من النقاد، والأدباء، مبينا أن جمهور المعرض سيكون هذا العام على موعد مع مفكر، ومثقف من طراز رفيع.

وأشار أبو فارس إلى أن المعرض احتفى خلال دوراته الماضية بعدد من الكتاب والأدباء والمثقفين من خلال شخصية المعرض الثقافية التي أصبحت جزءا رئيسيا من فعاليات معرض عمان الدولي للكتاب، إضافة إلى البرنامج الثقافي الذي تشرف عليه اللجنة الثقافية للمعرض، والذي يقدم من خلاله عدد من الندوات الفكرية، والأمسيات الثقافية، وأنشطة الأطفال، وحفلات التوقيع.

ويذكر أن الدكتور وليد سيف مفكر وباحث أكاديمي، وُلد في مدينة طولكرم 1948، حصل على دكتوراه في اللغويات من جامعة لندن، أستاذ اللسانيات والصوتيات في الجامعة الأردنية، مدير دائرة تطوير المواد التعليمية والإنتاج في جامعة القدس المفتوحة، أستاذ زائر في جامعة جورج تاون، واشنطن، من الأعمال الدرامية والتلفزيونية 'الخنساء، عروة بن الورد، جبل الصوان، بيوت في مكة، ملحمة الحب والرحيل، الصعود إلى القمة، صلاح الدين الأيوبي، صقر قريش، ربيع قرطبة، التغريبة الفلسطينية، ملوك الطوائف، عمر بن الخطاب.'

حصل على العديد من الجوائز منها :جائزة عرار، رابطة الكتاب الأردنيين. جائزة غالب هلسا للإبداع الثقافي، رابطة الكتاب الأردنيين، جائزة أفضل كاتب دراما في مهرجان القاهرة للإذاعة والتلفزيون، لأربع سنوات متوالية، عن أعماله: 'صلاح الدين الأيوبي، صقر قريش، ربيع قرطبة، التغريبة الفلسطينية'، جائزة الدولة التقديرية عن حقل (الدراما)، الأردن، الجائزة التقديرية من اتحاد الإذاعات العربية، جامعة الدول العربية، عن 'التغريبة الفلسطينية.' صدر له في مجال الشعر:'قصائد في زمن الفتح'، 'وشم على ذراع خضرة'، 'تغريبة بني فلسطين'

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.