أشهر عالم كونيات: البشر مهددون بالانقراض خلال 100 سنة

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2017-05-08
1075
أشهر عالم كونيات: البشر مهددون بالانقراض خلال 100 سنة

 حذر أشهر عالم فيزياء البشر، مطالباً إياهم بأن يكونوا مخلوقات متعددة الكواكب، وإن لم يفعلوا ذلك خلال 100 سنة مقبلة فإنهم معرضون للانقراض.

وجاءت تصريحات ستيفن هوكينغ في فيلم توثيقي بعنوان "استكشاف أرض جديدة"، وتشمل المخاطر التي يحذر منها هوكينغ، تغيرات المناخ والزيادة السكانية والأوبئة وضربات الكويكبات.
وفي هذه السلسلة يقوم العالم الشهير بشرح آخر التطورات في الفلك والأحياء وتقنية الصواريخ التي سوف تمكن من السفر إلى المريخ.
وتكشف الحلقات أن طموح هوكينغ لا يعد خيالياً، قياساً لما يجري على أرض الواقع من تطورات في مجال السفر إلى الفضاء والكواكب الأخرى.
فعلى سبيل المثال فإن طموح إنشاء مستعمرة بشرية على كوكب المريخ يظل مشروعا مطروحا من قبل رجل الأعمال الأميركي، إيلون ماسك، الذي يأمل في تحقيق ذلك باستيطان مليون شخص في الكوكب الأحمر بحلول 2060، عبر شركته "سبيس أكس".
سبق أن دعا ستيفن هوكينغ مراراً إلى استعمار القمر والمريخ، بهدف تأمين البشر أنفسهم ضد أية كارثة مروعة قد تصيب كوكب الأرض.
ويرى أن "القمر يمكن أن يشكل محطة سفر للنظام الشمسي"، وفق ما ذكر في محاضرة سنة 2008، وأضاف أن "المريخ يشكل الهدف الثاني الأوضح".
وفي العام الماضي حذر هوكينغ من أن نهاية الأنواع الحية على الأرض قد تكون قريبة جدا "عندما نأخذ كافة الاحتمالات في الاعتبار".
ويرى أنه حتى لو ضعف الاحتمال حاليا، فهو يتضاعف مع مرور الزمن، "لهذا فإنه ينبغي للبشر الانتشار في الفضاء، بحيث لا تشكل أية كارثة على الأرض نهاية للجنس البشري".
برغم هذه الصورة القاتمة التي يرسمها العالم الشهير، إلا أن لديه صورة إيجابية أخرى مقابلة لطلابه، حيث يرى أن نظرتنا الأساسية وفهمنا للكون قد تطور جدا خلال دورة حياتنا الحالية "وهذا أمر مبشر يساعد على تطوير الأبحاث لاسيما في الفيزياء".
وقال: "لقد تغيرت صورتنا للكون خلال الخمسين سنة الماضية، وأنا سعيد بأنني ساهمت في ذلك الشيء ولو بالقليل".
وأضاف: "أنا سعيد بأننا نحن البشر الذين ربما لا نمثل سوى جزء ضئيل من هذا الكون، أصبحنا نقترب من فهم القوانين التي تسير هذا الكون وهذا انتصار لنا".
 
أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.