• نتقبل شكواكم و ملاحظاتكم على واتس أب رقم ٠٧٩٥٦٠٦١٨٨

أزمة في أمريكا: الضعف يصيب جسد وروح وعقل رجال أقوى دولة في العالم!

صفحة للطباعة
تاريخ النشر : 2018-03-09
604
أزمة في أمريكا: الضعف يصيب جسد وروح وعقل رجال أقوى دولة في العالم!

 الرجال في أمريكا 'يضعفون جسديا وعقليا وروحيا' هكذا لخّص تاكر كارلسون، المقدم التلفزيوني بقناة 'فوكس نيوز' الأمريكية، أوضاع ممثلي جنسه في بلاد العم سام، خلال بث مباشر على الهواء.

ولفت الصحفي الشهير انتباه المشاهدين إلى حقيقة أن الرجال في أمريكا يعانون أكثر بكثير من النساء من الإدمان واضطرابات الأكل والأزمات النفسية، مما يؤثر سلبا على العمر الافتراضي لكل رجل. ووفقا لما قاله المضيف، فإن77% من حالات الانتحار في الولايات المتحدة يقدم عليها الرجال.

وكما لاحظ كارلسون، فإن الفتيان من الشباب غالبا ما يواجهون مشاكل في التعلم، ويزج بهم في السجون ويميلون إلى الانحراف.

وقال كارلسون 'هناك لعنة تلاحق الرجال في أمريكا وشيء شرير يدور حولهم دائما'.
وأبدى الصحفي قلقا أكثر تجاه المؤشرات المادية السلبية لنصف الذكور في الولايات المتحدة. فوفقا لكارلسون، أظهرت الأبحاث أنه منذ عام 1987، صار متوسط مستوى التستوستيرون لدى الرجال يتناقص بنسبة 1 % سنويا لدى الرجال الأمريكيين، وانخفض عدد الحيوانات المنوية في السائل المنوي لديهم بنسبة 60 % منذ السبعينات.

وأشار الصحفي إلى أن انخفاض مستوى هرمون التستوستيرون لدى الرجال، ينطوي على 'اكتئاب وخمول وزيادة في الوزن ونقص في القدرة العقلية' لدى ممثلي الجنس الخشن.

وفقا لكارلسون، هذه الأمور تشكل أزمة حقيقية لدى الذكور من سكان الولايات المتحدة، بينما يتم إيلاء الكثير من الاهتمام لمشاكل النساء في أمريكا، فإن العمليات والتحولات السلبية التي تحدث في بيئة الذكور تظل دون أن يلاحظها أحد، حسبما يؤكد المقدم التلفزيوني.

أضافة تعليق


capcha
كافة الحقول مطلوبة , يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها . :
العراب نيوز صحيفة الكترونية جامعة - أقرأ على مسؤوليتك : المقالات و الأراء المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها و لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر العراب نيوز.